اقتصادالسلايدر

النفط يتراجع وسط مخاوف من موجة ثانية لفيروس كورونا

 شهدت أسعار النفط تراجعا خلال أولى جلسات الاسبوع اليوم الاثنين ، بعدما حققت مكاسب خلال الأسبوع الماضي، وسط مخاوف من اندلاع موجة ثانية من فيروس كورونا واستمرار تخمة المعروض من الخام رغم تخفيضات مستويات الإنتاج التي أقرها تحالف أوبك بلس.
وتراجع سعر العقود العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 1.7% إلى 30.46 دولار للبرميل، في حين نزلت عقود الخام الأمريكي بنحو 2% لتصل إلى 24.25 دولار للبرميل.
وشهدت أسواق النفط انتعاشا خلال جلسات الأسبوع الماضي تزامنا مع بدء كبار المنتجين تطبيق تخفيضات هى الأكبرعلى مستوى إنتاج الخام بهدف دعم الأسواق في ظل انهيار الطلب الناجم عن تداعيات جائحة فيروس كورونا.
كما لاقت أسعار الخام دعما من خلال توجه دول عدة حول العالم الي تخفيف قيود كورونا وإعادة فتح اقتصاداتها تدريجيا تمهيدا لعودة الحياة الي طبيعتها لاسيما مع تجاوز كثير منها ذروة عدد الإصابات بالفيروس.. إلا أن احتمالات حدوث انتكاسة في بعض دول شرق آسيا وأوروبا ، تزامنا مع تخفيف قيود كورونا أثار قلق المستثمرين وأضفى مزيدا من الضبابية على مستقبل الاقتصاد العالمي وأسواق المعدن الاسود التي لاتزال مهدددة بضعف الطلب على الخام والذي قد يصعب معه تحقيق توازن حتى مع مواصلة المنتجين خفض إنتاجهم.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق