اخبارمصرالسلايدر

وزير الري: إعداد تقرير أسبوعي بموقف متابعة تنفيذ التكليفات الرئاسية لتأهيل الترع

وجه الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري، رؤساء الإدارات المركزية للموارد المائية والري بالمحافظات بضرورة إعداد تقرير أسبوعي يتضمن الموقف التنفيذي لمشروع تأهيل الترع، على أن يتضمن تحديد الطول المستهدف والموقع بالمحافظة والنسب المئوية للتنفيذ، وذلك في إطار تنفيذ التكليفات الرئاسية بسرعة الانتهاء من تأهيل وتبطين الترع التي تحتاج لإعادة تأهيل.
جاء ذلك خلال اجتماع وزير الموارد المائية والري مع القيادات التنفيذية بالوزارة ورؤساء الإدارات المركزية بالمحافظات بالوجهين البحري والقبلي التابعين للمصالح والهيئات والقطاعات المختلفة، عبر تقنية “الفيديو كونفرانس”، وذلك في إطار متابعة أعمال أجهزة الوزارة والموقف التنفيذي لمشروع تأهيل الترع، والتحول للري الحديث، وتدوير القمامة، وما تم اتخاذه من إجراءات في ضوء الاستعداد لموسم أقصى الاحتياجات القادم، وفقا لبيان وزارة الري والموارد المائية.
وشدد وزير الري على ضرورة أن يراعي قطاع الري أن تتضمن أعمال تأهيل الترع المنشآت الصناعية والكباري الموجودة على تلك الترع، بما يضمن رفع كفاءة شبكة الترع بمنشآتها ، مؤكدا أهمية إعداد نموذج متكامل لتنفيذ مشروعات تأهيل الترع والتحول للري الحديث وتدوير القمامة بالتنسيق مع المحليات، وضرورة الانتهاء من تطهيرات الترع والمصارف بشكل كلي لتكون جاهزة أثناء فترة أقصى الاحتياجات، واتخاذ كافة الإجراءات حيال التأخر في استصدار أوامر التطهير.
وطالب بتكثيف المرور على الترع والمصارف والمحطات من خلال لجان مرور وتفتيش مركزية وأيضا لجان على مستوى كل محافظة، فضلا عن اتخاذ إجراءات فورية من خلال التنسيق مع الأجهزة الأمنية حيال مواجهة التعديات في مهدها وإرسال كافة محاضر المخالفات وقرارات الإزالة إلى النيابات العسكرية؛ لاتخاذ اللازم بشأنها، ويعرض تقرير شهري بموقف تنفيذ الإزالات بكل جهة.
وأكد الدكتور عبدالعاطي ضرورة المتابعة المستمرة لزراعات الأرز وتحرير محاضر مخالفات تبديد المياه للمخالف منها، مشيرا إلى استمرار مصلحة الميكانيكا والكهرباء بمتابعة جاهزية المحطات وموقف المعطل منها وموقف الانتهاء من إجراء العمرات اللازمة لها وتوفير قطع الغيار وإنهاء أعمال الصيانة اللازمة للمحطات.
ووجه وزير الري بمداومة التنسيق بين أجهزة الري والصرف والميكانيكا لإدارة موسم أقصى الاحتياجات بالشكل الأمثل، وكذلك وضع آلية لمتابعة تنفيذ أعمال الانتقال من الري بالغمر إلى الري الحديث.
وفي ضوء الإجراءات الاحترازية المتخذة لمجابهة فيروس كورونا المستجد، أكد عبدالعاطي تطبيق كافة الإجراءات المحددة مسبقا والمتعلقة بتخفيض أعداد القوة البشرية سواء بالوحدات الإدارية أو بالمواقع، واتباع كافة سبل الأمن والسلامة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق