اخبارمصرالسلايدر

وزير الأوقاف: مدح الشخص بما ليس فيه “ذمّ له وسخرية منه”

قال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، إن مدح الشخص بما ليس فيه من الصفات الحميدة، هو ذم مبطن له وسخرية وتندرعليه وهجاء له، كما أنه يعرضه للسخرية.

وأوضح وزير الأوقاف – في تصريحات إعلامية – للحث على الأخلاق الحميدة في المجتمع: “من مدحك أو وسمك بما ليس فيك، أول بالغ في مدحك بما هو زائد عن قدرك، فقد ذمك وهجاك، وتندر بك وعرضك للسخرية.. والأحمق من يريدأن ينفعك فيضرك”.

يذكر أن الدكتور الدكتور محمد مختار جمعة، أصدر أحدث مؤلفاته، وهو كتاب بعنوان: “الكمال والجمال في القرآن الكريم”.

ويبرز هذا الكتاب بعض وجوه الكمال والجمال المعنوي في القرآن الكريم، من خلال حديثه عن الصبر الجميل، والصفح الجميل، والسراح الجميل، والهجر الجميل، والسعي الجميل، والعطاء الجميل، واللباس الجميل، والكلمة الجميلة، والتحية الجميلة، والخاتمة السعيدة .

كما يبرز بعض مواطن الكمال والجمال اللغوي في استخدام المفردة اللغوية التي لا يسد مسدها سواها، لا من المترادفات عند القدماء، ولا من حقول الاستبدال الرأسي أو الأفقي عند المُحْدَثين، ويقف على بعض مواطن الكمال والجمال في الجمل والتراكيب الأسلوبية، مبينًا أن ما حذف لا يصلح مكانه الذكر، وما ذكر لا يصلح مكانه الحذف .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق