السلايدررياضة

أزارو معرض لعقوبة عدم اللعب للأندية السعودية بعد مقاطعة تدريبات الاتفاق

يعيش المغربى وليد أزارو، مهاجم الاتفاق السعودى المعار من صفوف الأهلى، أزمة كبيرة بعد قرار رينيه فايلر بعدم الموافقة على عودته لصفوف الأحمر عقب انتهاء الإعارة مع النادى السعودى.
وفقا لصحيفة “المنتخب” المغربية، فإن أزارو قرر مقاطعته التدريبات مع ناديه، ويعيش حالياً مع أحد أصدقائه من المغاربة المقيمين بالسعودية، ويأتى قرار مقاطة أزارو للتداريب بسبب الخصم الذى طال جزءا كبيرا من راتبه ب 50%. 
وقالت الصحيفة، إن إدارة نادى الاتفاق السعودى أعلنت رفضها دفع 16 مليون جنيه لإدارة الأهلي، من قيمة مستحقات إعارتها لوليد أزارو من الفريق المصرى، وذلك بسبب رفض اللاعب خوض التدريبات، كما يشترط النادى السعودى على أزارو التوقيع على تمديد فترة إعارته حتى نهاية الموسم الجارى، تماشياً مع قرارات الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا”. 
وأشارت الصحيفة إلى أن أزارو يعارض بقوة تخفيض راتبه، وأيضاً تمديد فترة إعارته للاتفاق، بينما يبحث عن إنهاء إعارته من أجل التوقيع لفريق آخر، خاصة أنه بحسب لوائح الاتحاد السعودى لكرة القدم، فإن أى لاعب غير سعودى يرفض تمديد فترة إعارته حتى نهاية الموسم الجارى فإنه سيحرم من اللعب لأى نادٍ سعودى. 
ويحاول الأهلى خلال الأيام الحالية إيجاد حل لأزمة وليد أزارو، خاصة أن الاتفاق يرغب فى الاستفادة من جهود اللاعب الفترة المقبلة فى الدورى السعودى الذى سيعود يوم 4 أغسطس المقبل بعد توقف عدة أشهر بسبب “جائحة” كورونا.
يذكر أن فايلر المدير الفنى للأهلى سبق وأعلن أنه لا يحتاج لخدمات أزارو لأن طريقة لعبه لا تناسب خطته مع الأهلى، لذا وافق على رحيله فى يناير الماضى ولم يُبد حماساً لعودة اللاعب بعد انتهاء الإعارة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق