السلايدرعربى ودولى

شرطة ماليزيا تداهم مكاتب “الجزيرة”

داهمت الشرطة الماليزية مكتب قناة “الجزيرة” القطرية في كوالالمبور اليوم الثلاثاء في إطار تحقيق بشأن برنامج بثته عن معاملة البلاد للعمال الأجانب في ظل جائحة فيروس كورونا.
وقالت القناة في بيان إن الشرطة صادرت جهازي كمبيوتر، مضيفة أن “مداهمة مكتبنا ومصادرة أجهزة كمبيوتر يعد تصعيدا مقلقا لحملة السلطات على حرية الإعلام ويظهر المدى الذي يمكنهم الوصول إليه في ترويع الصحفيين”، على حد تعبيرها.
وأثار البرنامج الذي بثته القناة في 3 يوليو الماضي رد فعل قويا في البلد الواقع في جنوب شرق آسيا، ووصفته السلطات بأنه غير دقيق ومضلل وظالم.
واعتقلت ماليزيا مئات الأجانب الذين لا يحملون وثائق، ومنهم أطفال ولاجئون من الروهينجا، بعد أن فرضت البلاد إجراءات العزل العام لمنع انتشار فيروس كورونا.
وندد نشطاء حقوق الإنسان بهذه الإجراءات ووصفوها بأنها غير إنسانية. ويقول المسؤولون الماليزيون إنها ضرورية لمنع انتشار الفيروس.
وأعرب نشطاء عن قلقهم من أن إدارة رئيس الوزراء محيي الدين ياسين التي تولت السلطة قبل خمسة أشهر تخنق المعارضة عبر سلسلة من الإجراءات الصارمة، وهو اتهام تنفيه الحكومة.
واعتقلت السلطات الشهر الماضي رجلا من بنجلاديش انتقد في برنامج “الجزيرة” معاملة الحكومة للعمال المهاجرين.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق