حوادث

السجن 10 سنوات للمتهمين بالسطو على محطة مياه الشرب بكفر شلشلمون بالشرقية

عاقبت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، المتهمين بالسطو على محطة مياه الشرب والصرف الصحى بقرية كفر شلشلمون وعددهم 7 أفرد، بالسجن 10 سنوات،صدر الحكم برئاسة المستشار إبراهيم عبد الحي، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين تامر ممدوح سليم،ومحمد ماهر رشاد، وسكرتارية محمد فاروق، وأحمد غريب.

تعود أحداث القضية رقم 13844 لسنة 2020 ليوم 22 مارس، عندما تلقى مدير أمن الشرقية، إخطارًا من مأمور مركز منيا القمح، يفيد بتلقيه بلاغا من شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالشرقية، بقيام مجهولين بالسطو على مقر محطة مياه الشرب والصرف الصحى، بقرية كفر شلشلمون، وقيامهم بسرقة أجهزة حاسب الآلى وأجهزة قياس الكلور فى المياه والميكروسكوبات وبعض المعدات الخاصة بالمحطة، بعد تهديد العمال بالمحطة.

وتم تشكيل فريق بحث جنائى بمعرفة الرائد محمد فؤاد، رئيس مباحث منيا القمح، ومعاونيه برئاسة العقيد جاسر زايد، رئيس فرع البحث الجنائى لفرع الجنوب، وبإشراف العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، بالتنسيق مع العميد ماجد الأشقر، رئيس فرع الأمن العام بالشرقية وتبين قيام عدد 7 أشخاص بعضهم له نشاط إجرامى مسجلين جنائيا، بارتكاب الواقعة،خمسة منهم من مصر القديمة والمتهم السادس من مقيم بمدينة العاشر من رمضان، والمتهم السابع مقيم دائرة مركز بلبيس، و اشتركوا فيما بينهم فى السطو على المحطة وسرقة العديد من محتوياتها عبارة عن أجهزة حاسب الآلى وأجهزة قياس الكلور فى المياه والميكروسكوبات وبعض المعدات الخاصة بالمحطة، وتحميلها على سيارتين والفرار بالمضبوطات.

وتمكن فريق البحث من تحديد الجناة وضبطهم وضبط السلاح النارى المستخدم فى الواقعة، و السيارتين المستخدمتين فى تحميل المسروقات، وقررت النيابة، بإشراف المستشار الدكتور أحمد التهامى، المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، إحالتهم لمحكمة جنايات الزقازيق التى أصدرت حكمها المتقدم.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق