اخبارمصرالسلايدر

رئيس الهيئة الهندسية: رفع كفاءة 50 طريقا بشرق القاهرة وإنشاء 40 كوبري بتكلفة 22 مليون جنيه

أكد اللواء أركان حرب إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة أنه تم رفع كفاءة 50 طريقا بمنطقة شرق القاهرة وإنشاء 40 كوبري بتكلفة 22 مليون جنيه.
وقال اللواء الفار، في كلمته خلال افتتاح مجمع التكسير الهيدروجيني بمسطرد، ” إننا نستكمل اليوم مسيرة العطاء والإنجازات لافتتاح صرح صناعي عملاق هو مجمع التكسير الهيدروجيني بمسطرد ، والذي يتزامن مع قيام الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بتطوير الطرق والمحاور بمنطقة شرق القاهرة، حيث نفتتح اليوم أحد المحاور المرورية ( محور التجنيد شبرا بنها ) والذي تم تنفيذه ضمن مشروع منطقة شرق القاهرة والذي يعد شريانا حيويا يربط منطقة مسطرد بالطرق الرئيسية شرق وغرب الجمهورية ، حيث تم ربطهما بكل من طريق القاهرة السويس، وطريق القاهرة الإسماعيلية ، وطريق القاهرة إسكندرية الصحراوي والزراعي”.
وتابع ” ونحن ندرس تطوير شرق القاهرة، كان العامل الرئيسي ضرورة التغلب على الازدحام المروري في القاهرة الكبرى، وبدأنا ندرس المشكلات المرورية الموجودة في القاهرة والكثافات المرورية ، حيث وصلت الكثافات المرورية إلى 7 آلاف مركبة في الساعة، في الأوقات العادية ووصلت إلى 12 ألف مركبة في الساعة في أوقات الذروة”، موضحا أنه نتيجة الكثافات المرورية العالية التي كانت موجودة أدت إلى خسائر مالية كبيرة نتيجة الازدحام وصلت إلى إلى 175 مليار جنيه سنويا ، متمثلة في 84 مليار جنيه نتيجة زيادة زمن الرحلات المرورية، و23 مليار جنيه نتيجة زيادة استهلاك الوقود، و67 مليار جنيه نتيجة زيادة معدلات الحوادث”.
وأضاف أن خطة تطوير منطقة شرق القاهرة بمساحة 1072 كم ، شملت رفع كفاءة 50 طريقا بإجمالي أطوال 200 كم ، بالإضافة إلى إنشاء 40 كوبري بإجمالي أطوال 20 كم ، بتكلفة مالية 22 مليار جنيه ، وتم تنفيذ 7 محاور ، وتم افتتاح أول 6 منها في 30 يونيو الماضي، واليوم يتم افتتاح المحور السابع وهو التجنيد شبرا بنها الحر.
وأشار الفار إلى أن المحور الأول هو محور النزهة الميرغني الخليفة المأمون بطول 12 كم ، وتم إنشاء عليه أربعة كباري، والثاني محور روكسي رمسيس بطول 8 كم وهو يربط بين ميدان روكسي وميدان رمسيس، والثالث محور الفريق محمد العصار بطول 18 كم ويربط بداية طريق السويس مع طريق الضبعة تحيا مصر وتم إنشاء عليه 8 كباري، والرابع محور جوزيف تيتو كوبري الصاعقة وطريق النصر بطول 15 كم ، والخامس محور الفريق إبراهيم عرابي بطول 13.5 كم وهو يربط منطقة جسر السويس ومصر الجديدة بطريق بلبيس الصحراوي، بالإضافة إلى توسعة وتطوير طريق القاهرة السويس الصحراوي بطول 46 كم وهو يبدأ من كوبري أبو غزالة وينتهي في مصر الجديدة والطريق الدائري الإقليمي.
وقال اللواء أركان حرب إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة، في كلمته خلال افتتاح مجمع التكسير الهيدروجيني بمسطرد، ” إنه تم إنشاء 6 كباري مشاة ، من أجل مشاكل مرور المشاة بمنطقة شرق القاهرة، وتم تنفيذ في المرحلة الأولى 12 إشارة ضوئية”.
وعن تطوير الطرق ومحاور شرق القاهرة المرحلة الثانية، أضاف ” هذه المرحلة نعمل فيها حاليا وهي تكلفتها 5.7 مليار جنيه، ويتم تنفيذ فيها 15 طريقا بطول 40 كم، و 9 كباري بطول 3.6 كم”.
وأوضح أن مجمل الكباري التي تم بناؤها سيتم الانتهاء منها يوم 2 أكتوبر المقبل، وستكون مفتوحة للمرور، عدا عددا قليلا منها كوبري تقاطع المطار وجار توسعته.
وتابع ” إن الكوبري الثاني هو كوبري الحرفيين الذي عبر السكة الحديد في منطقة الحرفيين، والثالث كوبري الميثاق وسيتم الانتهاء منه نهاية شهر أكتوبر المقبل، والرابع تقاطع جسر السويس ويعتبر من الكباري المحورية”.
واستعرض رئيس الهيئة الهندسية محور ميدان التجنيد وشبرا بنها بطول 11 كم، ويخدم منطقة المطرية ـ مسطرد وبهتيم ، حيث يبدأ من ميدان ابن الحكم أو جسر السويس ويمر على كوبري ميدان المطرية .
كما استعرض كوبري تقاطع شارع عمر المختار والذي يبلغ عرضه 20 مترا وطوله 500 متر، وكوبري تقاطع بهتيم الذي يبلغ طوله 500 متر وعرضه 20 مترا..مضيفا أنه تم الانتهاء من كافة الحركات المرورية وأنها تعمل بكفاءة عالية.
وأوضح الفار أنه سيتم عرض فيلم يتناول المحاور التي يتم تنفيذها في مصر الجديدة، ومدينة نصر، مشيرا إلى انه سيتم الانتهاء من جميع أعمال التطوير على محور مصطفى النحاس خلال أيام.
وقال اللواء أركان حرب إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي قد وجه بضرورة فتح محاور جديدة في منطقة مسطرد والمطرية وعين شمس للتخفيف عن المواطنين وحل مشكلة الكثافة المرورية.
وأوضح الفار أنه تم إعداد شبكة من الطرق والكباري مقسمة لأربع قطاعات في هذه المناطق متضمنة إنشاء محاور وكباري جديدة وتوسيع الحارات المرورية، مشيرا إلى أن الهيئة الهندسية واجهتها بعد المشكلات نظرا لمرور هذه الكباري والمحاور داخل مناطق سكنية مكتظة إلا أن الهيئة عملت على مراعاة ذلك.
وأضاف أن الهيئة الهندسية عملت على تعديل بعض تصميمات الطرق تجنبا لإزالة أية مباني سكنية بناء على توجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشيرا إلى أن هذه الحلول قد تزيد الإنفاق وتكلفة المحاور إلا أنه ستجنب في النهاية إزالة أي مباني سكنية.
واستعرض الفار أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي والحضور الخطط والرسومات التوضيحية لما سيتم تنفيذه في هذه المناطق من أعمال تمديد وتوسيع وإنشاء محاور جديدة تربط المناطق موضوع النقاش بعضها البعض.
وعرض الفار أيضا جهود الدولة لتطوير منطقة شجرة مريم والتي تحوي مجموعة من البنيات الأثرية، مشيرا إلى أنه تم الانتهاء من الرفع المساحي لها للعرض على الرئيس خلال أسبوعين.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق