عربى ودولى

اليمن توجه نداء دوليا لتوفير حماية قانونية أقوى للتربويين اليمنيين من ميليشا الحوثي

 كشف المسؤول الإعلامي لنقابة المعلمين اليمنيين يحيى اليناعي، عن مقتل 1580 معلما على أيدي ميليشا الحوثي في انتهاكات صارخة لقطاع التعليم باليمن خلال الـ6 السنوات الماضية، موجها نداء دوليا لتوفير حماية قانونية أقوى للتربويين اليمنيين .
وقال اليناعي – في تصريح لقناة “العربية” الإخبارية اليوم الأحد – “إنه لا يمكن تحقيق حماية كاملة للمعلمين وإعادة بناء التعليم في اليمن إلا من خلال نظام دعم إقليمي وعالمي، داعيا المجتمع الدولي إلى التحدث علنا عن الهجمات الحوثية على التربويين وتكثيف جهوده لخلق مساحات آمنة للتعلم في اليمن، والعمل على أن يظل التعليم ذا طابع مدني ووطني مع منهج دراسي يبني السلام والاستقرار للأجيال المقبلة في اليمن.
وأشار إلى أن 81 من القتلى هم من مديري المدارس والإداريين، و 1499 قتيلا من فئة المعلمين”، مضيفا أن 14 حالة من القتلى ماتوا بسبب التعذيب في السجون الحوثية بمحافظات: صنعاء والحديدة وحجة وصعدة.
وأوضح أن 2642 معلما تعرضوا لإصابات مختلفة بنيران مليشيا الحوثي، نتج عن بعضها إعاقات مستديمة، موضحا أن عدد الجرحى من الإداريين التربويين وصل 127 حالة، فيما بلغ عدد المعلمين المصابين 2515 معلما، لافتا إلى أن الميليشيات قامت باعتقال وإخفاء 621 معلما بشكل قسري، وأن محافظة الحديدة تأتي في المرتبة الأولى من حيث عدد المعلمين المحتجزين، تليها ذمار، ثم أمانة العاصم، وأن 20,142 معلم تركوا منازلهم ومدارسهم في مناطق سيطرة الحوثيين ونزحوا منها إلى المناطق المحررة وإلى خارج اليمن.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق