حوادث

حبس قاتل صديقه في طوخ 15 يومًا

أصدرت محكمة طوخ بالقليوبية، حكمها اليوم بحبس المتهم أحمد جمال 15 يوما على ذمة التحقيقات بتهمة القتل.

كانت قرية السيفا التابعة لمركز طوخ بمحافظة القليوبية قد شهدت مذبحة راح ضحيتها الدكتور ضياء سلامة، طالب بكلية الطب جامعة الأزهر، والحاج محمد عبدالعليم موظف بالمعاش الذي حاول الدفاع عن المجني عليه، كما أصيب منصور علي القزاز وأشرف إبراهيم واثنين آخرين بإصابات بالجسد وتم نقلهما إلى المستشفى الجامعي ببنها لتلقى العلاج.

كان اللواء فخر الدين العربى مدير أمن القليوبية قد تلقى إخطارا من مأمور مركز طوخ العميد تامر موسى يفيد بتعدي أحد الأشخاص على 6 أشخاص فى الشارع بقرية السيفا دائرة مركز طوخ.

القاتل أحمد جمال، كان صديق المجني عليه وزميله في المراحل الابتدائية والإعدادية لكن الحقد والغل والكراهية دفعاه لقتله.

وتربص القاتل بالدكتور ضياء فجلس أمام منزله ومعه اثنين من الشباب وعندما عاد “سلامة” إلى منزله طعنه 22 طعنة، وهدد كل من حاول التدخل لمساعدة “سلامة” بالرغم من ذلك حاول الحاج محمد عبدالعليم الدفاع عنه وإنقاذه من يد القاتل فطعن وسقط غارقا فى دمائه.

وفي يوم الواقعة سمعت والدة المجني عليه صراخا في الشارع فرأت ابنها غارقا في دمائه فرددت “استودعته عند الله شهيدا بإذن الله فالجاني قتله وسيكون مصيره الإعدام ولكن ابني سيكون من أهل الجنة”.

وقال عبدالعليم محمد عبدالعليم نجل الضحية الثانية إنه يريد القصاص العادل لوالده وكان معه أحد المصابين في الحادث يدعى الحاج منصور وفوجئوا بالصراخ والعويل فخرجا لاستطلاع الأمر فوجدا الدكتور ضياء يجري مصابا ورائه المتهم فحاولا إنقاذه إلا أن أحمد جمال طعنهما.

بعض الأشخاص وصفوا القاتل بالجنون لكن فعل أهالي طوخ وشهود العيان وأسر الضحايا هاشتاج على مواقع التواصل الاجتماعي “”أحمد جمال عاقل مش مجنون” مطالبين بالقصاص العادل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق