اخبارمصرالسلايدر

مصطفي الفقي: ما حقتته مصر من إنجازات مشهودة في كافة الميادين دفع البعض إلى استخدام قضية حقوق الإنسان

قال مدير مكتبة الإسكندرية الدكتور مصطفى الفقي ،إن ما حققته مصر من إنجازات مشهودة في كافة الميادين ،دفع البعض إلى استخدام قضية حقوق الإنسان وتناولها كمحاولات خبيثة للولوج إلى مجتمعنا بشكل مخادع،وأنه يجب علينا أن نمضي في طريق البناء والتنمية. 
جاء ذلك في كلمته الافتتاحية مساء اليوم “الثلاثاء” في ندوة ” حقوق الإنسان والمعايير المزدوجة” التي نظمتها مكتبة الإسكندرية بالقاهرة ، بحضور نخبة من القيادات والمفكرين منهم فضيلة الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية ، ونيافة الأنبا إرميا مدير المركز الثقافي القبطي الارثوذكسي، والسفير أحمد إيهاب جمال الدين مساعد وزير الخارجية لشئون حقوق الإنسان، والدكتور محمد رجائي عطية نقيب المحامين ، ومحمد فائق رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، والدكتور علي الدين هلال أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة والدكتورة درية شرف الدين وزير الأعلام الأسبق.
وقال الدكتور مصطفي الفقي إن مصر تبني وتواجه الإرهاب وتنفذ الإصلاح الاقتصادي وتتحرك في كافة المجالات، وعبرت تلك المرحلة وتجاوزتها بنجاح واضح،وأن إقامة تلك الندوة يتزامن مع العيد الثاني والسبعين لصدور العهد الدولي لحقوق الإنسان ، والذي يمثل درجة من درجات النضوج الحضاري والثقافي، وأن مظلة حقوق الإنسان تستخدم بازدواجية وهذا الوضع لا يستقيم فهي قضية نسبية للغاية ، ونحن في وضع يحتاج إلى مراجعة دولية حقيقة. 
وشدد مدير مكتبة الإسكندرية على أن انعقاد الندوة جاء لتوجيه رسالة ولإيضاح الحقائق فحقوق الإنسان تمثل حقوق أغلب الناس في المسكن الملائم والمستوي الاقتصادي، وأنه جرى عقد تلك الندوة بالقاهرة بدلا من الإسكندرية، نظراً الظروف التي تعيشها البلاد بسبب جائحة فيروس كورونا.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق