عربى ودولى

مجلس شركاء الفترة الانتقالية بالسودان يستعرض الأوضاع على الحدود مع إثيوبيا

استعرض مجلس شركاء الفترة الانتقالية بالسودان، في اجتماع عقده مساء اليوم الأحد، برئاسة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي، بحضور كافة أعضائه، الأوضاع على الحدود الشرقية (مع إثيوبيا).
وقالت الناطق الرسمي بإسم المجلس مريم الصادق المهدي، في تصريح صحفي، إن الاجتماع استعرض الأوضاع على الحدود الشرقية، حيث اطمأن على المعنويات العالية لجنود القوات المسلحة البواسل الذين يزودون عن سيادة الوطن.
وأكد الاجتماع ضرورة الإسراع في توفير كل الدعم للجنود، مع التأكيد على احترام الإثيوبيين المقيمين في مدن السودان المختلفة، والترحيب بالذين وفدوا للبلاد حديثا، إثر الأحداث التي شهدتها بلادهم.
واستنكر المجلس “الإشاعات التي تستهدف الإضرار بالعلاقات بين الشعبين الجارين”.
كما استمع الاجتماع إلى تقرير اللجنة الرباعية المشتركة التي شكلها المجلس في اجتماعه السابق، والمكلفة بدعوة وحث أطراف المجلس عبر أجسامه التنفيذية، إلى الإسراع في استكمال هياكل وأجهزة الفترة الانتقالية المتمثلة في مجلسي السيادة والوزراء والولاة والمفوضيات. 
وتناول الاجتماع الجهود الحثيثة للجان الفرعية للتوافق بغية الوصول إلى ترشيحات لشخصيات وطنية تتمتع بالكفاءة والخبرة وفق المعايير المتفق عليها التي تحفظ التوازن النوعي والعمري والاجتماعي والسياسي بين المكونات الوطنية، وأن يتم التوافق بالسرعة المطلوبة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق