السلايدرعربى ودولى

قبائل الشرق: ندعم الجيش الوطني الليبي.. وتركيا لن تفلح في السطو على ثروات ليبيا

أعربت قبائل شرق ليبيا، اليوم الأحد، عن: “تأييدها الكامل للجيش الوطني الليبي لطرد المحتل التركي، الذي جاء لنهب ثروات ليبيا”.
ونقلت وكالة الأنباء الليبية عن بيان القبائل خلال ملتقى قبائل المنطقة الشرقية الجامع الذي عقد اليوم في بنغازي، دعمها لاجتماعات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5)، وما تثمر عنه من نتائج أو شخصيات لتوحيد ليبيا.
وأكدت القبائل الليبية تمسكها بما توصلت إليه البعثة الأممية في ليبيا بتحديد يوم 24 ديسمبر 2021، موعدًا لإجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية في البلاد، مطالبة بضرورة التوزيع العادل للثروة بين كل مناطق ليبيا وعودة المؤسسات إلى مقارها الرسمية رافعة شعار لا للتقسيم.
من جانبه، قال صالح رجب المسماري عضو اللجنة الرئيسية لملتقى المنطقة الشرقية الجامع، في ليبيا إن الملتقى الذي رفع شعار لا للقبلية ولا لتقسيم ليبيا، يهدف إلى دعم الجيش لأنه الضمان الوحيد لإخراج ليبيا من أزمتها بعد أن استعاد السيطرة على البلاد بعد القضاء على الإرهابيين.
وأوضح المسماري أن القبائل قادرة على تحرير ليبيا من الاستعمار التركي والتدخل الأجنبي، كما فعلت في السابق، مشيرًا إلى أن جميع طوائف الشعب الليبي شاركت بالملتقى للتأكيد على أن ليبيا موحدة، ولن تفلح محاولات تقسيمها أو السطو على خيراتها.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق