السلايدرمنوعات

تحويل لوحة فان جوخ “ليلة النجوم” إلى لعبة “ليجو” ثلاثية الأبعاد

 قطعت مجموعة (LEGO) العالمية، عملاق ألعاب التركيب في العالم، شوطًا طويلاً منذ لعبتها الأولى البيوت البلاستيكية التى طرحتها فى الخمسينات ، حتى لوحة ” فان جوخ ” حاليا .
الآن، يمكن إعادة بناء لوحة المبدع الهولندي “فينسينت فان جوخ”، ليلة النجوم “في تطوير لعبة والتي تعتمد على التقنية ثلاثية الأبعاد في إعادة بناء اللوحة من جديد مستلهما روح الفنان الهولندى الراحل .
وقال مصمم اللعبة ، والذى يعتبر نفسه أحد عشاق المبدع الهولندي الراحل، كثيرا ما حلمت بإعادة بناء أحد أعمال فان جوخ منذ طفولتي بوصفي أحد عشاقه، وقد حان الوقت لتحقيق حلمي الصغير .. وأوضح “ترومان”، أن الفكرة حصلت على إعجاب وموافقة نحو 10,000 من طرحت عليهم الفكرة في إستفتاء أجرته الشركة مؤخرا .. واللعبة مكونة من نحو 1,552 قطعة ما عليك سوى تجميعها وإعادة النسيج الإبداعي لها مرة أخرى .
تجدر الإشارة إلى أن المبدع الهولندي “فينسينت فان جوخ” (1853 – 1890) قام بتنفيذ لوحته “ليلة النجوم” عام 1889 أثناء إقامته في مصحة للأمراض العقلية بمنطقة “سانت رميه” في فرنسا .. تصور اللوحة الشهيرة وجهة نظره من خلال “النافذة ذات القضبان الحديدية” في غرفته قبل شروق الشمس مباشرة. مع تحوم السماء، والأشجار على شكل لهب ، وإضافة قرية خيالية ، فإن المشهد الرسومي يعبر عن “عنف نفسية المضطربة”.
وبعد مرور عام على رسم فان جوخ The Starry Night – في 27 يوليو 1890 – أطلق الفنان المضطرب النار على نفسه في حقل قمح.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق