السلايدرمنوعات

دراسة أمريكية: المسافرون في كاليفورنيا يستنشقون مستويات مرتفعة من المواد المسرطنة

أكد بحث طبي جديد أن استنشاق المسافرين بالسيارة في كاليفورنيا إلى مواد كيميائية ضارة يزيد من خطر الإصابة بالسرطان والعيوب الخلقية. 
وتميل الوكالات الحكومية إلى تنظيم الحد المسموح به لاستنشاق المواد الضارة والسامة في أماكن العمل، ومع ذلك، فإن الأماكن الخاصة، مثل السيارات الملاكي وغرفة المعيشة قد يكون الحرص على تطبيق الضوابط الصحية اللازمة أقل تطبيقا.. ومن المعروف أن البنزين يسبب السرطان عند مستويات معينة من التعرض له.
وأظهر البحث، الذي أجرته جامعة (كاليفورنيا) الأمريكية، أن متوسط عدد الركاب في كاليفورنيا قد تجاوز الحد المسموح له التعرض للمود الكيميائية الضارة، حيث تنفسوا مستويات عالية من المواد الخطرة.
وقال ديفيد فولز أستاذ علم السموم البيئية في جامعة (كاليفورنيا) “إن هذه المواد الكيميائية متقلبة للغاية، وتتحرك بسهولة من البلاستيك والمنسوجات إلى الهواء الذي نتنفسه”.. ووفقا للبحث تصل المدة الزمنية التي يستنشق فيها السائقون مادتي “البنزين” إلى نحو 20 دقيقة في اليوم.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق