اخبارمصرالسلايدر

نشاط الرئيس السيسي وأخبار الشأن المحلي يتصدران عناوين واهتمامات صحف القاهرة

أبرزت صحف القاهرة، الصادرة صباح اليوم الأربعاء، استقبال الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس، وزيرة خارجية جمهورية السودان الدكتورة مريم الصادق المهدي، واجتماع الرئيس السيسي مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، والمهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج، كما تناولت الصحف باهتمام عددًا من أخبار الشأن المحلي.
فتحت عنوان “السيسي: أمن واستقرار السودان .. من أمن واستقرار مصر”، ذكرت صحيفة “الجمهورية” أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد مساندة مصر لكافة جهود تعزيز السلام والاستقرار في السودان الشقيق خلال تلك المرحلة الصلبة من تاريخه، وذلك انطلاقا من المبدأ الثابت بأن أمن واستقرار السودان يُعد جزءًا لا يتجزأ من أمن واستقرار مصر.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال استقبال الرئيس أمس الدكتورة مريم الصادق المهدي، وزيرة خارجية جمهورية السودان، بحضور سامح شكري وزير الخارجية، والسفير السوداني بالقاهرة محمد ألياس.
ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية قوله إن الرئيس أكد النهج الاستراتيجي لمصر بدعم كافة جوانب العلاقات الثنائية مع السودان من أجل التعاون والبناء والتنمية، وذلك ترسيخًا للشراكة الأزلية بين شعبي وادي النيل، كما طالب بنقل تحياته إلى شقيقيه الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة السوداني والدكتور عبد الله حمدوك رئيس الوزراء السوداني.
كما أكد الرئيس اهتمام مصر بتعزيز العلاقات الثنائية مع السودان الشقيق، خاصة في مجالات الربط الكهربائي والسككي والتبادل التجاري فضلا عن استعداد مصر للاستمرار في نقل تجربتها في الإصلاح الاقتصادي وتدريب الكوادر السودانية.
من جانبها، أعربت الدكتورة مريم الصادق المهدي عن تطلع السودان لتطوير الجهود المتبادلة للارتقاء بأواصر التعاون المشترك بين البلدين، مثمنة الدعم المصري المخلص للحفاظ على سلامة واستقرار السودان في ظل المنعطف التاريخي المهم الذي يمر به، بما أسهم في تجاوز السودان الصعوبات تلك المرحلة، معربة عن التطلع للاستفادة من التجربة المصرية الملهمة في مجال الإصلاح الاقتصادي التي حققت نجاحًا كبيرًا.
وأوضح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن اللقاء شهد التباحث وتبادل الرؤى حول قضية سد النهضة، حيث أكد الرئيس موقف مصر الثابت من حتمية التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم فيما يخص ملء وتشغيل السد، بما يراعى عدم الإضرار بدولتي المصب ويحافظ على حقوقهما المائية، وقد تم التوافق على تكثيف التنسيق المتبادل بين مصر والسودان خلال الفترة القادمة إزاء تلك القضية الحيوية.
وفي تناولها أيضًا لنشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس، ذكرت صحيفة “الجمهورية” أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجه بالاستمرار في جهود تطوير الشركات والمصانع التابعة لوزارة الإنتاج الحربي، خاصة في ظل دورها المهم في تنمية الاقتصاد الوطني، والنهوض بالصناعة الوطنية، وكذلك تنفيذ المشروعات القومية المتنوعة على مستوى الجمهورية، فضلًا عن الدور الأساسي في إنتاج وتطوير المعدات العسكرية.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال اجتماع الرئيس أمس مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والمهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي، حيث تناول الاجتماع استعراض الموقف التنفيذي لاستراتيجية تطوير مصانع وشركات الإنتاج الحربي.
كما وجه الرئيس بالانفتاح وتعزيز التعاون مع كبرى الشركات العالمية المتخصصة ذات الخبرات العريقة؛ سعيًا نحو امتلاك التكنولوجيا الحديثة وتوطينها في مصر، وفتح المجال أمام آفاق جديدة في الصناعة تستند إلى القدرة على الابتكار والتطوير. 
وأضافت الصحيفة أن وزير الدولة للإنتاج الحربي استعرض مؤشرات النشاط الإنتاجي وملامح الرؤية الاستراتيجية للوزارة خلال الفترة القادمة لتطوير المصانع والشركات التابعة لها، والتي تهدف إلى التطوير الشامل للأصول الخاصة بالوزارة من المعدات والقوى البشرية ومنظومات الجودة والتدريب والتسويق لإنتاج معدات عسكرية ومدنية أكثر تطورًا، وسد احتياجات السوق المحلية من المنتجات الصناعية، وتعظيم المشاركة في خطط التنمية الشاملة للدولة والمشروعات القومية، خاصة فيما يتعلق بتطوير قرى الريف المصري، بالإضافة إلى إنتاج العدادات الذكية الخاصة بمختلف الخدمات الكهرباء والغاز الطبيعي والمياه، وكذا تصنيع أوتوبيسات النقل الجماعي الكهربائية، ومعدات الطاقة الجديدة والمتجددة كالألواح الشمسية.
وعن لقاء وزير الخارجية سامح شكري أمس مع نظيرته السودانية مريم الصادق المهدي، أكدت صحيفة “الجمهورية” أن البيان المشترك الصادر في ختام مباحثاتهما، أكد أهمية التوصل لاتفاق قانوني حول ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، يحقق مصالح الدول الثلاث، ويحفظ الحقوق المائية لمصر والسودان، ويحد من أضرار هذا المشروع على دولتي المصب، لافتا إلى أن مصر والسودان لديهما إرادة سياسية ورغبة جادة لتحقيق هذا الهدف في أقرب فرصة ممكنة، وطالبا إثيوبيا بإبداء حسن النية والانخراط في عملية تفاوضية فعالة من أجل التوصل لهذا الاتفاق.
وأضافت الصحيفة أن الوزيرين أعربا عن تقديرهما للجهد الذي بذلته جمهورية جنوب إفريقيا الشقيقة، خلال رئاستها للاتحاد الأفريقي في تسيير مسار مفاوضات سد النهضة، وشددا على أن قيام إثيوبيا بتنفيذ المرحلة الثانية من ملء سد النهضة بشكل أحادي سيشكل تهديدًا مباشر للأمن المائي لمصر والسودان، خاصة فيما يتصل بتشغيل السدود السودانية ويهدد حياة 20 مليون مواطن سوداني.
وفي تناولها لأخبار الشأن المحلي، ذكرت صحيفة “الأهرام” وتحت عنوان “النواب يؤجل العمل بتعديلات الشهر العقاري” أن مجلس النواب وافق، خلال جلسته العامة أمس، برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي، نهائيا على إرجاء العمل بتعديلات قانون الشهر العقاري حتى 30 يونيو 2023 للتسجيل وتوصيل المرافق، وتضمن مشروع القانون في مادته الأولى إرجاء العمل بالقانون رقم 86 لسنة 2020 بتعديل بعض أحكام القانون رقم 114 لسنة 1946 بتنظيم الشهر العقاري حتى 30 يونيو 2023، كما وافق المجلس على إلغاء المادة الخاصة باشتراط سداد ضريبة التصرفات العقارية للتسجيل وتوصيل المرافق.
وأضافت الصحيفة أن أعضاء مجلس النواب من مختلف التيارات الأغلبية والمعارضة والمستقلين وجهوا التحية للرئيس عبد الفتاح السيسي بعد توجيهاته، التي أصدرها أمس الأول، بإرجاء العمل بتعديلات قانون الشهر العقاري عامين بهدف إتاحة الفرصة والوقت لإجراء حوار مجتمعي، مع إعداد الحكومة مشروع قانون جديد خلال فترة التأجيل، وهو ما حمل رسالة طمأنة لرجل الشارع بأن الرئيس يشعر بنبض الشارع ومعاناة المواطنين.
وتحت عنوان “السودان يواصل تحرير أراضيه من الميلشييات الإثيوبية” ذكرت صحيفة “الأهرام” أن الجيش السوداني واصل معاركه على الحدود الإثيوبية، حيث اقترب من السيطرة على آخر مستوطنة “برخت” للميليشيات الإثيوبية داخل الأراضي السودانية بمنطقة «الفشقة» الكبرى. 
وأضافت “الأهرام” أن مصادر كشفت لصحيفة «سودان تريبيون» عن أن الجيش السوداني كبد الجيش الإثيوبي وحلفاءه خسائر فادحة.
من ناحية أخرى، اتهم دبرصيون جبراميكائيل، قائد الجبهة الشعبية التحرير إقليم تيجرای، حكومة رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، بارتكاب جرائم إبادة جماعية في الإقليم المضطرب. 
وطالب جبراميكائيل، في حوار حصرى مع شبكة «سي. إن. إن» الإخبارية الأمريكية، الرئيس الأمريكي، جو بایدن، بالتدخل لوقف جرائم الحرب، والضغط على من وصفهم بقوات الغزاة، في إشارة إلى قوات الحكومة والميليشيات المتحالفة معها.
وتحت عنوان “خلال اجتماعهم في القاهرة اليوم .. وزراء الخارجية العرب يبحثون الإعداد للقمة والتجديد أبو الغيط”، ذكرت صحيفة “الأهرام” أن قطر تتسلم من مصر رئاسة الدورة الدورة 155 الحالية لمجلس وزراء الخارجية العرب، الذي يبدأ اجتماعاته في القاهرة اليوم، للإعداد للقمة العربية الـ31 ، التي من المقرر أن تستضيفها الجزائر.
وأضافت الصحيفة أن وزير الخارجية سامح شكري يلقي كلمة في الجلسة الافتتاحية، يحدد فيها مواقف مصر في مختلف الملفات والقضايا المعروضة على الدورة الجديدة، لافتة إلى أن التجديد لأحمد أبو الغيط، لتولي فترة جديدة على رأس الأمانة العامة للجامعة سيتصدر جدول أعمال الوزاري العرب.
وتحت عنوان “توصيل الغاز الطبيعي إلى 1,3 مليون وحدة سكنية بنهاية يونيو”، ذكرت صحيفة “الأخبار” أن المهندس طارق الملا وزير البترول، أكد أن خطة توصيل الغاز الطبيعي للمنازل تمضى بمعدلات تنفيذ متميزة تفوق المخطط سواء في مجال تحويل الوحدات السكنية لاستخدام الغاز الطبيعي أو مد شبكات جديدة للغاز بالمناطق المستهدفة .. مشيرا إلى أن الخطة الجاري تنفيذها خلال العام المالي الحالي تستهدف توصيل الغاز الطبيعي إلى نحو 1.2 مليون وحدة سكنية. 
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال اجتماع موسع لمتابعة موقف تنفيذ المشروع القومي لتوصيل الغاز الطبيعي للمنازل في المحافظات، استعرض خطة العمل لتنفيذ مشروعات توصيل الغاز الطبيعي للقرى ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي (حياة کريمة) لتطوير القرى والنجوع الأكثر احتياجا والخطوات المتخذة لتنفيذ شبكات الغاز الطبيعي بهذه القرى، وأكد الملا أن مشروعات توصيل الغاز الطبيعي تعد من أولويات الدولة لتحسين الحياة بهذه القرى وتوفير خدمات حضارية لسكانها.
وتحت عنوان “دخول الصرف الصحي إلى قرى محافظات باستثمارات 1,1 مليار دولار”، ذكرت صحيفة “الأخبار” أن الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان أكد أن وفدين يمثلان البنك الدولي والبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية يتواجدان حاليا في مصر لمتابعة الأعمال التي تم إنجازها في مشروع خدمات الصرف الصحي المستدامة في المناطق الريفية .. وقال إن زيارة الوفدين سوف تستمر حتى 10 مارس الحالي. 
وأشار وزير الإسكان إلى أن برنامج خدمات الصرف الصحي المستدامة في المناطق الريفية في مرحلته الأولى يستهدف تصميم وتنفيذ 167 ألف وصلة منزلية لخدمة حوالى 833 ألف نسمة ب 3 محافظات هي: ) الدقهلية، والشرقية، والبحيرة( بتمويل من البنك الدولي بقيمة 500 مليون دولار بينما في مرحلته الثانية يقوم بتوصيل خدمات الصرف الصحي لعدد من المناطق الريفية به محافظات هي: المنوفية، والغربية، ودمياط، والشرقية، والدقهلية بتمويل مشترك من البنك الدولي والبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية بقيمة 600 مليون دولار.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق