السلايدررياضة

مصدر بالجهاز الفني لمنتخب كرة القدم: لا صحة لتهرب رمضان صبحي من مباراتي كينيا وجزر القمر

 نفي مصدر بالجهاز الفني للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم صحة ما تردد حول تهرب رمضان صبحي نجم نادي “بيراميدز” من معسكر المنتخب لمباراتي كينيا وجزر القمر في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية بالكاميرون، وادعائه الإصابة لعدم التواجد مع الفريق.
وقال المصدر – في تصريح، اليوم السبت – إن “رمضان صبحي كان أحرص اللاعبين على التواجد مع المنتخب في المعسكر الحالي، ولكنه مصاب بالفعل بشدة في منشأ العضلة الخلفية ويحتاج 10 أيام للتأهيل والعلاج منذ وقت الإصابة”.. مشيرا إلى أن طبيب المنتخب الدكتور محمد أبو العلا تواصل عقب مباراة نامونجو التنزاني مع الدكتور مصطفى المنيري رئيس الجهاز الطبي بنادي “بيراميدز” قبل عودة البعثة إلى القاهرة، وتم إبلاغه بإصابة الثلاثي رمضان صبحي ومحمد حمدي وأحمد توفيق.
وشدد المصدر على أن طبيب المنتخب طلب رؤية الثلاثي للكشف عليهم وتحديد موقفهم النهائي بعد إجراء الأشعة والفحوصات الطبية، مضيفا أن “رمضان صبحي بعد وصوله من تنزانيا مع “بيراميدز” بأقل من ساعتين كان مع طبيب المنتخب الدكتور محمد أبو العلا، الذي أجرى الأشعة والكشف الطبي عليه، لرغبة اللاعب الشديدة في التواجد مع المنتخب في المباراتين مع الفراعنة، ولكن الجهاز الطبي أكد إصابته وحاجته لتأهيل وعلاج لمدة 10 أيام، وبالتالي استحالة لحاقه بمباراتي التصفيات”.
وتابع: “أحمد توفيق توجه هو الآخر إلى الطبيب وتم الكشف عليه وتبين إصابته وحاجته إلى 10 أيام هو الآخر، فيما أجرى محمد حمدي أشعة بأحد المراكز الطبية وتم إرسالها ليتأكد معها طبيب المنتخب إصابته وحاجته لتأهيل وعلاج.. وبناء على ذلك تقدم طبيب المنتخب بتقريره لجهاز الفراعنة والكابتن حسام البدري لتأكيد إصابة الثلاثي وعدم قدرتهم على التواجد بالمعسكر قبل إعلان القائمة النهائية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق