منوعات

هل أنت في خطر؟.. أعراض تصلب الشرايين والعلامات الشائعة لحالة الشريان

يمكن أن يكون التعرق الحاد حالة خطيرة للغاية بالنسبة للكثيرين ويمكن أن تكون المضاعفات مهددة للحياة، لكن هل أنت في خطر الإصابة بهذه الحالة؟ يُعد تصلب الشرايين من الأمراض الشائعة جدًا حيث يصيب ما يقدر بـ 2.6 مليون شخص في المملكة المتحدة.

مع مرور الوقت، يمكن أن يؤدي إلى حالة الذبحة الصدرية، النوبة القلبية، السكتة الدماغية وأمراض الشرايين الطرفية، ومعظم الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض لا يعرفون أنهم مصابون به وقد لا يشعرون بأي أعراض في البداية.

تصلب الشرايين هو ضيق في الشرايين ناتج عن تراكم الترسبات.

وطبقا لأحد أشهر المواقع المتخصصة في الصحة والذي نشر تقريرا مطولا، فإن تصلب الشرايين هو نوع من تصلب الشرايين يحدث عندما تصبح الأوعية الدموية التي تحمل الأكسجين والمواد المغذية من قلبك إلى باقي أجزاء الجسم سميكة وصلبة.

الشرايين السليمة مرنة ومرنة، ولكن بمرور الوقت يمكن أن تتصلب جدران الشرايين، نتيجة تراكم الدهون والكوليسترول والمواد الأخرى في جدران الشرايين.

يمكن أن يؤدي المرض إلى نقص الدم والأكسجين في أنسجة الجسم المختلفة أو قطع البلاك وتسبب جلطة دموية، هذه الحالة شائعة، ولكنها أكثر شيوعًا عند الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا أو أكثر، بالإضافة إلى ذلك، فهو شائع لدى الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من أمراض القلب أو الدورة الدموية.

إذا تركت دون علاج، يمكن أن يؤدي تصلب الشرايين إلى نوبة قلبية أو سكتة دماغية أو قصور في القلب.

 

ما هي العلامات الشائعة لتصلب الشرايين؟

لا يميل تصلب الشرايين إلى ظهور أي أعراض في البداية وقد لا يدرك الكثير من الناس أنهم مصابون به.

يمكن الوقاية من هذه الحالة إلى حد كبير من خلال نمط حياة صحي وعلاج يمكن أن يساعد في تقليل مخاطر حدوث مشاكل خطيرة.

لا أحد يعرف بالضبط لماذا وكيف تنسد الشرايين، ولكن هناك عددًا من العوامل التي تساهم في خطر إصابتك بتصلب الشرايين.

العوامل التي تزيد من مخاطر إصابتك

 

تقدم العمر سببًا رئيسيًا وراء تطور هذه الحالة.
مع تقدمك في العمر ، يعمل قلبك وأوعيتك الدموية بجهد أكبر لضخ الدم وتلقيه.
قد تضعف الشرايين وتصبح أقل مرونة ، مما يجعلها أكثر عرضة لتراكم الترسبات.
نظام غذائي غير صحي غني بالدهون
النظام الغذائي السيئ الذي لا يشمل مجموعة واسعة من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة ومنتجات الألبان قليلة الدسم والمزيد سيسهم في هذه الحالة.
يجب تجنب الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على سكر مضاف وأيضًا عالية الملح.
الدهون غير الصحية مثل الدهون المتحولة هي أيضًا ضارة بالصحة وتساهم في الإصابة بهذا المرض.
عالي الدهون
ارتفاع الكوليسترول هو شرط رئيسي آخر يساهم في التشخيص النهائي لتصلب الشرايين.
إذا كانت مستويات الكوليسترول في الدم مرتفعة جدًا ، فقد تؤدي إلى انسداد الشرايين.
تصبح لوحة صلبة تقيد أو تمنع الدورة الدموية للقلب والأعضاء الأخرى.

العوامل الأخرى التي تساهم في تطور تصلب الشرايين

التدخين – التدخين يضر الأوعية الدموية والقلب.
قلة ممارسة الرياضة – نمط الحياة الخامل يمنع صحة القلب الجيدة ويشجع الأكسجين وتدفق الدم في الجسم.
زيادة الوزن أو السمنة
شرب كميات كبيرة من الكحول بانتظام
حالات أخرى ، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول ومرض السكري
تاريخ عائلي للإصابة بتصلب الشرايين والأمراض القلبية الوعائية – يمكن أن تكون هذه الحالات موروثة وقد تزيد من المخاطر على الأفراد.
أن يكون من أصل جنوب آسيوي أو أفريقي – كاريبي.
يمكن أن تتسبب اللويحة في تضيق الشرايين حتى لا يمر الدم.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى