عربى ودولى

رئيس النواب الأمريكي ينتقد الرد البطيء لإدارة بايدن على هجوم الأردن

انتقد رئيس مجلس النواب الأمريكي مايك جونسون، إدارة الرئيس جو بايدن لما وصفه برد فعل بطيء على الهجوم على قاعدة أمريكية في الأردن والذي أسفر عن مقت.ل ثلاثة من أفراد الخدمة الأمريكية.

وقال جونسون في بيان “لسوء الحظ، انتظرت الإدارة لمدة أسبوع وأرسلت برقية إلى العالم، بما في ذلك إيران، طبيعة ردنا”.

وأكد جونسون أن هذا الجو كان يتطلب ردًا واضحًا وقويًا، لافتًا إلى أن على إدارة بايدن الاعتراف بأن سياسة استرضاء إيران مدمرة للعالم.

وأضاف أن القلق العلني والإشارات المفرطة يقوضان قدرة أمريكا على وضع نهاية حاسمة لوابل الهجمات التي تعرضت لها خلال الأشهر القليلة الماضية.

وأعلنت القيادة المركزية للجيش الأمريكي، شن غارات جوية على أكثر من 85 هدفاً في العراق وسوريا، واستهداف “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، وفصائل أخرى تابعة له.

وقالت القيادة في بيان، إن الجيش الأميركي استهدف أكثر من 85 هدفاً، باستخدام العديد من الطائرات بما في ذلك قاذفات بعيدة المدى انطلقت من الولايات المتحدة، مشيرة إلى استخدام أكثر من 125 ذخيرة دقيقة التوجيه.

وشملت المنشآت التي تم استهدافها “مقرات القيادة والعمليات، ومراكز الاستخبارات والصواريخ والقذائف ومخازن المسيرات، والمرافق اللوجستية، ومخازن الذخيرة”، لهذه الفصائل المسلحة، والذين “سهلوا الهجمات ضد القوات الأميركية وقوات التحالف”، وفق البيان.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى