السلايدرالمرأة

مخاطر الأزمة القلبية أثناء الحمل

بسبب انسداد أحد الأوعية الدموية

تتسبب المضاعفات على القلب في حالة وفاة من بين كل 4 وفيات لحوامل سواء أثناء رحلة الـ 9 أشهر أو عقب الولادة، وفقاً لدراسة حديثة. وتشير التقارير الطبية التي اعتمدت عليها الدراسة إلى هذه المضاعفات تتضمن: ارتفاع ضغط الدم، وفشل القلب، والأزمة القلبية والسكتة، وتتسبب الأزمات القلبية في حالة وفاة من بين كل 10 وفيات ترتبط بالحمل أو الولادة.
وبحسب الدراسة التي أجريت في جامعة نيويورك، تحدث الأزمة القلبية للحوامل في هذه الحالة نتيجة تناقص تدفق الدم إل بعض أجزاء عضلة القلب بسبب انسداد أحد الأوعية الدموية.
ولاحظ فريق البحث أن الكثير من هذه الحالات يحدث لنساء اخترن الحمل في فترة متأخرة من العُمر.
وتوصلت النتائج إلى أن بين سن الـ 35 والـ 39 ترتفع فيه مخاطر الأزمة القلبية مقارنة بالحمل في سنوات الـ 20.
بينما تتضاعف احتمالات الإصابة بالأزمة القلبية 10 مرات للحوامل في سنوات الـ 40 مقارنة بسنوات الـ 20.
ويتزايد إنتاج الدم وكذلك معدّل تدفقه أثناء أشهر الحمل لتلبية احتياجات الجنين ويعني ذلك تزايد الجهد الذي يبذله القلب، ويؤثر التوتر والانفعال النفسي خلال هذه الفترة سلباً على صحة القلب أيضاً، وتستمر المخاطر إلى أن يعود جسم المرأة بعد الولادة إلى وضعيته قبل الحمل. 
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق